جامعة الحصن ترتقي بتجربة التعليم في مسرحية "الكنز"



وهي مقتبسة عن درس من دروس اللغة العربية في الصف السادس الابتدائي

 


 
9 يونيو 2013
في إطار الجهود المتواصلة لتعزيز دور المسرح المدرسي في تحسين العملية التعليمية، قدّم قسم التربية في جامعة الحصن مؤخراً مسرحية بعنوان "الكنز" وهي مقتبسة عن درس من دروس اللغة العربية في الصف السادس الابتدائي.

وتدور أحداث المسرحية في قالب مستمد من قصة أسطورية معروفة حول مجموعة من الأطفال يشاركون أحلامهم مع مارد يخرج لهم من فانوس سحري يجدونه في كهف في الصحراء أثناء تجوالهم.

وحضر الحدث نخبةٌ من الممثلين عن المؤسسات التعليمية والثقافية الرائدة في الدولة لتبادل خبراتهم وتقديم الدعم، على رأسهم الدكتورة مريم العلي من مجلس أبوظبي للتعليم، والأستاذ طلال الفليتي من جائزة خليفة التربوية، والأستاذ حنفي جايل من مركز سلطان للثقافة والإعلام.

ومن الجامعة، حضر المسرحية كل من سعادة خليفة محمّد بن رُبيع المهيري رئيس مجلس أمناء جامعة الحصن، وسعادة الأستاذ الدكتور علاء عبد الباري عميد شؤون الطلبة بالأكاديمية البحرية بالأسكندرية والذي يحل ضيفاً على الجامعة، والأستاذ الدكتور ريموند تينانت نائب مدير جامعة الحصن والأستاذ الدكتور حسن مصطفى عميد كلية الآداب والعلوم الاجتماعية، والدكتور محمد كاشف عميد شؤون الطلبة، والأستاذ الدكتور منذر المومني مدير الشؤون المالية والإدارية، والدكتور أحمد العوضي الأستاذ المتعاون بجامعة الحصن.

كما ضم الحضور عدد من الصحفيين والإعلاميين، بالإضافة إلى مجموعة من أعضاء هيئة التدريس بالجامعة ومعلمي مدارس أبوظبي وأولياء أمور الطالبات وعدد من تلاميذ المدارس الابتدائية.

ومن جانبه، أعرب سعادة خليفة بن رُبيع المهيري عن سعادته بهذا العمل المتميّز لقسم التربية والقيمة التعليمية التي يحملها المسرح المدرسي والجهد الكبير الذي بذله الطلبة على صعيد التمثيل والديكور والإعداد بوجه عام. كما أكّد سعادته على الدور الكبير الذي تلعبه الجامعة في تعزيز التواصل مع المجتمع من خلال هذه الفعاليات التي تسهم، بدورها، في إبراز الأدوار الأخرى للجامعة غير التدريس والبحث العلمي. كما تمنّى سعادته مزيداً من التوفيق والنجاح لقسم التربية والجامعة.

وفي تصريح لسعادة الأستاذ الدكتور حسن مصطفى عميد كلية الآداب والعلوم الاجتماعية، أكّد فيه على دور الأنشطة الطلابية في تعزيز المعارف الأكاديمية والمهارات التعليمية المختلفة للطلبة، حيث تمثّل تلك الفعاليات تفاعلاً مبدعاً بين الجانب النظري والجانب العملي والفنّي المتمثّل في المسرح المدرسي.

ومن جهته، أوضح الدكتور محمد سعيد حسب النبي رئيس قسم التربية بجامعة الحصن والمشرف على المسرحية أن العمل هذا العام كان أكثر من ممتاز بفعل تضافر الجهود الطلابية من حيث الإعداد والتمثيل، مشيراً إلى أن القيمة التربوية والتعليمية لفن المسرح تفوق العديد من صور الوسائل التعليمية التقليدية الشائعة، وأن المسرح المدرسي، إذا وظف بشكل فاعل، يمكن أن يسهم في تطوير المهارات الطلابية التعليمية والفنية والإبداعية.

يُذكَر أنّ جامعة الحصن تأسّست في العام 2005 من قبل شركة أبوظبي القابضة استجابة لتزايد الطلب المحلي على مؤسسات التعليم عالية الجودة. وتوفر الجامعة حالياً 12 برنامجاً خاصاً بدرجة البكالوريوس و7 برامج خاصة بالدراسات العليا ضمن كلية الهندسة والعلوم التطبيقية وكلية الأعمال وكلية الآداب والعلوم الاجتماعية. وتستقبل الجامعة الطلبة من مختلف الجنسيات، بالإضافة إلى الطلبة من ذوي الاحتياجات الخاصة. وتم اعتماد كافة البرامج الدراسية في "جامعة الحصن" من قبل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في دولة الإمارات. وتملك الجامعة حضورا فاعلا في مختلف المعارض والنشاطات ذات الصلة بقطاع التعليم في أبوظبي وعلى صعيد الإمارات، والتي تمثل منابر تنشر من خلالها الجامعة نهجها الشمولي في مجالي التعليم والتطوير المهني.
 

 
 


كلمة البحث



 
عرب وايد ويب علامة مسجلة© 2004 جميع الحقوق محفوظة